لؤلؤة سهام ماجد

لؤلؤة سهام ماجد

منتدى لكل العرب
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول



شاطر | 
 

 اسقي الورد بالماء ولاتسقي النساء بالجفاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبوحيدرحباب
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 240
تاريخ الميلاد : 05/11/1974
تاريخ التسجيل : 09/12/2010
العمر : 42
الموقع : الامارات العربية المتحدة
العمل/الترفيه : مدير شركة
المزاج : عالي

مُساهمةموضوع: اسقي الورد بالماء ولاتسقي النساء بالجفاء   السبت ديسمبر 11, 2010 8:10 am

أسقي الورود بالماء و لا تسقي النساء بالجفاء
من منا لا يحب الورود،بل أكثرنا يعشقها ويعشق رائحتها
ومنظر تفتحها وينسى همومه عندما يراها.
فمثلما تحتاج الورود الماء والهواء لتنمو وتتفتح تحتاج النساء الحب لتبدوحقا وردة
نعم .... تسقى النساء حبا لأن النساء ورود ورياحين الحياة.
عند الحديث عن المرأة لا يمكن أن نتجنب كيفية التعامل مع المرأة،
هذه المعادلة الصعبة التي عجز الكثير من الكتاب وعلماء النفس والعلوم الإنسانية عن حلها
ومعرفة لغزها رغم أن البعض قد يكون وصل لشئ من رموزها
... لكن ....
لم يستطع أحد حلها وكلهم أعترفوا بذلك.
بالرغم أن حل هذه المعادلة سهل تماما ، فحلها
(( التعامل مع المرأة ))
هــو حب + حنان + وفاء + عطاء
=(( حب بلا حدود، حب لم يعشه أحد بالوجود ))
لكن أصعب مافي هذه المعادلة هو أن تكون نابعة من قلب صادق،
فالذي يغلف جميع ما سبق هو الصدق، وأن لاتكون كذبا أو مشاعر مزيفة.
لنحلل المعادلة السابقة،
الحب الصادق
والمرأة دونه كالوردة دون ماء، تذبل وتصبح أثراً للجمال
ونبعاً رقراقاً قد جف........ ولأن الحب ليس أجمل مافي الحياة... بل الحب هو الذي يجعل
الأشياء جميلة، ويجعلها روحاً ومعنى وإحساساً ونظرة جديدة للحياة،

ويجعل للإنسان هدفاً يسعى إلى تحقيقه.

الحنان
ومن غير الحنان تعيش المرأة تائهة، لاتعرف إلى من تلجأ بعد والديها

لتواجه مصاعب الحيا


رومانسية المرأة تجعلها أكثر إحتياجا للحنان، رغم أنها تعتبر مصدر الحنان
لكن إذا لم تشعر أن الرجل يبادلها نفس المشاعر، لن تستطيع أن
تعطي كل ما بداخلها لتسعده وتسعد من حولها.كما تدين تدان
الوفاء


والوفاء هو دافع المرأة للإبداع، وهنا يأتي معه الأمان


(وما أروعه من معنى للأسف بدأ يتلاشى ويفقد في وقتنا هذا)

فعندما تشعر المرأة بالوفاء والأمان تبدع في عملها وبيتها
لإرضاء زوجها وحبيب قلبها، وتكون وردة متفتحة وآية من الجمال.
وأخيرا،،
العطاء،
ولا أقصد هنا العطاء المادي، بل عطاء الأحاسيس والمشاعر،

عطاء الروح للرو


وهو أن تشعر المرأة بأن قلب زوجها وعينه هو ملاذها الأول والأخير ونبع الأمل لها
لأنها ستجد فيهما كل ما تحتاجه من تشجيع وإرضاء لغرورها وتشعر بالدفء بقربه
هل يوجد أسهل من هذه المعادلة ؟؟؟
سؤالي غير موجه للعقول المريضة من الذكور والإناث اللاهية في ملاذات الدنيا
-الجواب لكم-
لكن بعد تطبيقها ستجدون المرأة فعلا وردة تشع عبيراً وأملاً وسعادة لكل من حولها
وأن السعادة يجب أن تنبع من الداخل إلى الخارج، وأقصد هنا بالسعادة الحقيقية
وليست الإبتسامات الكاذبة التي نخبئ فيها جروحنا وهمومنا
هنا فقط ستجدون صدق مقولة
أسقي الورود بالماء , ولا تسقي النساء بالجفاء
وقبل أن أقول تحيتي أود التنويه إلى أن الرقم الضائع في المعادلة بسيط جداً ومرئي للكل أنه (الدين)
حتى أنتي ياأنثى ردي الجميل لهذه المقولــــة


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ranosh.7olm.org/forum.htm
 
اسقي الورد بالماء ولاتسقي النساء بالجفاء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لؤلؤة سهام ماجد :: اللؤلؤة لحوااااء-
انتقل الى: